الاثنين، 20 أبريل، 2009

فيديو:يموت وهو في محاضرة شرعية

هذا الرجل التتري في اوكرانيا القى سؤالآ ولكن لم يتلقى الاجابة نسأل الله حسن الخاتمة

video

هناك 14 تعليقًا:

  1. سبحان الله
    اللهم اجعل خير اعمالنا خواتمها وخير ايامنا يوم نلقاك يا رب العالمين

    ردحذف
  2. اللهم ادخله الجنه من غير حساب

    جميل ان ترى الاسلام منتشرا في نواحي الكره الارضيه ..
    ما فعله يعد من شيم الرجال
    آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهـــ
    يالله يارب اني اموت وانا ساجد لك

    ردحذف
  3. اللـــــــــه يحســــن خاتمتنا انشاء اللــــــــه.والله يرحمه ويجعله من اصحاب الجنه.
    اميــــــــــــــــن.

    ردحذف
  4. الله يحسن خاتمتنا يارب

    ردحذف
  5. الله يجزيك بالخير على المقطع..

    ردحذف
  6. هل يعرف أحد منا يكفي
    أن الله يعرفه
    والله أني أحتقرت نفسي وأنا أبن الحرمين أمامه
    اللهم أحسن خواتمنا

    ردحذف
  7. لله دره

    :"""(


    اللهم ارحمه وارفع درجته في الفدوس الأعلى ..

    ردحذف
  8. لله درك يا أبو أسماء على هذا الفيديو المؤثر

    ردحذف
  9. اللهم ارحمه وادخله في الفردوس الاعلى
    اللهم انا نسألك حسن الخاتمه

    ردحذف
  10. الله يرحمه ويرحمنا والله اني اغبطه على هالموته والخاتمه الطيبه

    ردحذف
  11. انا لله وانا اليه راجعون اللهم اعز الاسلام والمسلمين ووحد كلمتهم على نصرة دين الاسلام وارزقنا حسن الخاتمه امين امين امين
    ان كنا لا نستطيع ان ننتصر لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم فهل يمكن لنا ان ننصر اخواننا المسلمين في ارجاء المعمورة وقد اصبحنا كغثاء السيل؟؟؟؟؟؟

    ردحذف
  12. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    هاهو الإسلام في الغربة ,في البلاد التي كانت تحت ظل الشيوعية أعوام طويلة يأتي بأبناء كلهم غيرة عليه ,أهم أهدافهم وحدة الأمة الإسلامية اليت هي البداية إلى عودة مجد الأمة لما كان عليه أيام النبي صلوات ربي وسلامه عليه وأيام الخلافة الراشدة .
    فإن كان من كلمة
    فسنوات الظلمةالتي عاشتها الولايات الإسلامية تحت ظل الشيوعية حفظت أبناء المسلمين هناك وقوةعزيمتهم ,فإننا نتأمل خيراً في أبناء أمتنا الإسلامية اليوم في ظل التغريب والحرب الإعلامية عليهم ,رزقنا الله تعالى وإياكم حسن الخاتمة ,وجزاكم الله عن الإسلام خيرا

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أختكم في الله
    أم محمد

    ردحذف
  13. الله يختم لنا جميعا وهو راضيا عنا

    ردحذف
  14. اهئ اهئ الله يرحمه ويحسن خاتمته

    ردحذف

الموافقة على نشر تعليق معيّن لا تعني الموافقة على محتواه. جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبها فقط.تذكّر قول الله عز وجل (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد).